عرض العناصر حسب علامة : سياسة

أي حل للصراع الإسرائيلي الفلسطيني سيؤدي إلى حرب أهلية

مقالة:  البروفيسور مناحيم كلاين. ترجمة: عزيز حمدي المصري

النقاش الدائر بين مؤيدي حل الدولتين وأولئك الذين يدافعون عن دولة واحدة هو جدال حول الهدف: هل واحد منهم حلاً مثاليًا أم حلاً براغماتيًا فقط ، وكيف سيبدو الحل؟

في الثمانينيات والتسعينيات ، كانت الإجابة على هذه الأسئلة واضحة. حصل حل الدولتين على دعم دولي ، وكان الدعم له بين غالبية الإسرائيليين والفلسطينيين على حد سواء يتزايد.

ناقل الكفر سيأتي على الأخضر واليابس!

قررت اليوم التقدم بشكاوى رسمية لعطوفة النائب العام ضد أشخاص أمعنوا في التشهير والتحقير ونشر الأكاذيب والافتراءات ضدي وضد عائلتي وزوجي وذلك بهدف الاغتيال المعنوي والتحريض البذيء.

سؤال مونت كارلو: بماذا تؤثر الانتخابات الإسرائيلية علينا؟

سيرًا على قدمين تعرجُ إحداهما كُلّما حمّلتُ عضلة ساقي جهدًا في المشي، اتخذتُ طريقي من رام الله التحتا إلى الطيرة، في عادة ألجأ إليها لسببين لا ثالثَ لهما: أن أستغرقَ في التفكير مشيًا بذريعة إنقاص الوزن وأنا إلى رأسي أبثّ من سماعة الهاتف موسيقى تصويرية أو أغنيات هندية، أما السبب الثاني وهو أبُ الأسباب كلّها: تقشّفٌ ألجأ إليه كلّما وجدتُ نفسي بلا دخل.

هل أصاب اللحام في المُطالبة بـ "أبونا"؟

نظام الحكم في فلسطين، كيفيّته، وقراراته، وشكله، وطبيعته حديث الشارع الفلسطيني في وقتٍ يُسيطر فيه الانقسام الشامل على سلوك الفلسطينيين، بالتأثير على مُجريات حياتهم، بما نجمَ عنه من شذوذ عامّ، يأتي تحته كلّ ما يمكن أن يحرّك التساؤلات أو الانتقادات،

بعد موسكو... نظرة في خطاب الانقسام الفلسطيني المستمر

انقسام سياسي، وحوارات مصالحة وطنية تنتهي بالفشل، مؤتمرات وجلسات ولقاءات كلّها في نظر الشارع الفلسطيني تعيد ما قيل، ولا تفضي إلى تغيير، موقفٌ يتعزز في الشارع الفلسطيني، والباحث عن ملامح هذا الموقف يكفيه مراجعة أرشفات الفضائيات والوكالات الإخبارية، (نموذج).

من الدبلوماسية العامة إلى الببلوماسية

تُعرّف الدبلوماسية العامة على أنها النشاط التواصلي المنهجي والمدعوم من قبل الحكومة، بشكل مباشر أو غير مباشر، ويستهدف الشعوب الأجنبية بغية كسب قلوبها وعقولها والتأثير على سلوكها بما يتوافق مع المصلحة القومية للدولة المبادرة بالتواصل، أو كما اختزالها بجملة بسيطة: "التأثير على الحكومات الأجنبية بالتأثير على شعوبها". 

الاشتراك في خدمة RSS